مصباححواءالحياة الزوجيةكيف أتعامل مع ابني المراهق و علاقاتة الجنسية

مصباح / الحياة الزوجية

كيف أتعامل مع ابني المراهق و علاقاتة الجنسية

كيف أتعامل مع ابني المراهق والجنس

يحتاج المراهقون في هذه المرحلة الحساسة إلى معاملة خاصة، وذلك لأنها مرحلة تفصل بين الطفولة والنضج، فذلك الطفل الذي كان قريبًا من والديه جدًا، أصبحت تظهر عليه ملامح الرجولة والنضوج، وهناك الكثير من المسؤؤلين عن المراهقين لا يهتمون لما يدور في خواطر أبنائهم، ولكن ماذا لو اكتشف المربي أن ابنه المراهق يتبع سلوك جنسي غير سوي، وكيف يخبره بأضرار ما يفعل، إنه أمر حساس للغاية وهناك من يهمل التربية الجنسية لأبنائه وكأن ذلك شيء يناقض الحياء ويترك الصغير لأصدقاء السوء، في هذا التقرير يقدم لكم “مصباح” أهم الأمور التي يجب اتخاذها حيال تلك المشكلة، تابعوا معنا:

أولًا: التربية الجنسية الصحيحة

الجنس غريزة بشرية لا يمكن إنكارها، ولا يمكن كبتها بالأمر والعقاب والترهيب، ولكن يمكن أن تروض كغيرها من الظواعر والغرائز البشرية، ويتم ذلك بالحديث إلى الولد منذ الصغر وعند بداية ظهور علامات البلوغ عليه؛ وذلك حتى لا يشعر بالقلق والخوف جرَّاء ما ظهر عليه من ملامح الرجولة التي لا يعلم سببها، ويخبره بذلك الشعور الذي يصارعه ويعلمه أن شعور طبيعي لا خوف منه ويحدث للجميع ومعنى ذلك أنه سيصير ناضجًا في القريب العاجل وبناءً على ذلك سيكون مسؤول عن نفسه.

إقرأ أيضا:  كيف تعرفين ان زوجك يحطمك نفسياً

ثانيًا: متابعة تصرفات الابن

يجب أن يتابع المربي تصرفات ابنه في كل الأحوال، وألا يتركه لشهوته وتفكيره الذي ربما يقوده لأشياء سيئة تضره فيما بعد، فالمراهق يكون عنده وقت فراغ كبير، يجعله يفعل الكثير من الأمور من باب الفضول؛ لذلك يجب أن يكون المربي ذكي ويتابع الابن عن كثب ولا يتركه، ويحاول أن يشبع هذا الفضول.

ثالثًا: فتح باب الحوار والحديث بصورة مناسبة

يجب أن يعامل المربي ابنه في هذه الحالة على أنه كبير ومسؤول، ويخبره أن فترة الطفولة قد ولت وانتهت، وأصبح الآن في مصاف الكبار، وألا يعامله معاملة تفقده ثقته في نفسه؛ وذلك حتى يكون رقيب على نفسه ويترك أي سلوك غير سوي علمًا منه أنه سيكون مصدر للضرر له فيما بعد، فالحوار وسيلة فعَّالة للغاية مع المراهق وتصحح مسار حياته.

رابعًا: ممارسة الرياضة باختلاف أنواعها

سبق وذكرت أن المراهق عنده وقت فراغ يجب أن نشغله فيما ينفع، والرياضة من افضل الوسائل التي تشغل الوقت، حيث إنه سيكون ملزم بمواعيد محددة وكذلك يلتزم بالغذاء الذي يفيده وسيكون هذا الأمر شغله الشاغل، ولن يلتفت حينها للعادات السيئة، لأن عقله ليس فارغ بل أصبح عنده عدة أهداف يسعى نحوها.

إقرأ أيضا:  كيفية استغلال الهاتف الشخصي في الدراسة

خامسًا: الثقافة الجنسية والقراءة الفعَّالة

من الأشياء الفعّالة أيضًا القراءة، فالقراءة غذاء الروح، وخير ما يشغل فيه الإنسان نفسه؛ حيث إنها تعود عليه بالنفع الكبير في حاضره ومستقبله؛ لذلك يجب أن يحرص المربي على توفير المناخ الملائم للقراءة وتوفير المادة الثقافية المناسبة، ومنها -بالطبع- الثقافة الجنسية التي تلائم الفترة العمرية التي يمر بها؛ حتى يصل إلى النضوج بسلام ويكون من الأسوياء.

السابق
علاج ضعف الانتصاب طبيعيًا بالأعشاب
التالي
نظام الرجيم الفرنسي لإنقاص الوزن

اترك تعليقاً